عاجل : انباء عن تسليم القاهرة قيادات ارهابية فرت الي السودان

0 12

قالت مصادر أمنية مصرية إن السودان يعتزم تسليم القاهرة إرهابيا مدانا، في إجراء قد تتبعه خطوات أخرى في إطار تعزيز جهود حصار التنظيمات المتطرفة بعد نجاح التعاون الأمني مع الكويت في تجفيف منابع تمويل الإرهاب.

ورجحت المصادر الأمنية أن تتسلم مصر خلال الأيام القليلة المقبلة الإرهابي مدين إبراهيم محمد حسنين، القيادي بما يسمى جماعة “أنصار الشريعة”، المتورطة في عدد من العمليات الإرهابية في البلاد عقب المظاهرات الشعبية الجارفة التي أطاحت بحكم تنظيم الإخوان عام 2013.

والإرهابي حسنين أحد أخطر العناصر الإرهابية المصرية التي فرت إلى السودان عقب ثورة 30 يونيو/حزيران، ومحكوم عليه بالسجن المشدد 15 سنة في قضية قتل عناصر شرطة شرقي البلاد.

وتأسس ما سُمي “تنظيم أنصار الشريعة” بمحافظة الشرقية (شرق القاهرة) في عام 2013 قبل أن يتوسع نشاطه في محافظات الجيزة والفيوم وبني سويف (جنوب القاهرة)، حيث عمل بشكل رئيسي على استهداف عناصر الجيش والشرطة.

وكانت تحقيقات الأجهزة الأمنية المصرية قد كشفت عن أن قائد تنظيم أنصار الشريعة الإرهابي السيد عطا (محكوم عليه بالإعدام) قد بدأ طريق التطرف بحضور دروس مدين إبراهيم حسنين، الذي شغل لاحقا منصب مسؤول التثقيف بالتنظيم الإرهابي.

وكان السودان قبل عزل الرئيس عمر البشير مقصدا لعدد من قيادات التنظيمات الإرهابية المصرية، كما وفر ممرا لعناصرها للهرب من أحكام قضائية صدرت بحق عدد منهم.

وكانت القاهرة قد نجحت، خلال الأسابيع الماضية بالتعاون مع السلطات الأمنية في الكويت، في توقيف عناصر إرهابية تابعة لتنظيم الإخوان.

ويسهم التنسيق الأمني بين العواصم العربية في الحد من خطر التنظيمات الإرهابية والحد من قدرتها على توفير مواقع للدعم اللوجستي لعملياتها، بحسب المصادر الأمنية.